منوعات

ما حقيقة ترحيل المصريين من الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية

حقيقة ترحيل المصريين من الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية ، ما زالت المواقع والمنصات الصحفية تتحدث عن التوتر الحاصل بين الدول العربية الشقيقة، متمثلة بالكويت ومصر. وتزداد عمليات البحث والتمحيص في مواقع التواصل ومحركات البحث، عن قرار ترحيل المصريين من الكويت، ووقف استقدام بعض الدفعات المتفق على وصولها من القاهرة للعاصمة الكويتية.

لذا، سنستعرض في مقالتنا المقدمة من موقع خبرني، كل مستجدات وتفاصيل الخبر، وكيف ستتعامل الدولتين والحكومتين مع الأحداث الدائرة، وهل ستؤثر على العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

ما حقيقة ترحيل المصريين من الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية

في الحقيقة، عاد الجدل المتعلق بمستقبل العمالة المصرية في دولة الكويت، بعد أن نشرت وسائل إعلام كويتية، أنباء مؤكدة عن وقف اتفاقية ربط القوى العاملة مع العاصمة المصرية “القاهرة”، واتخاذ إجراءات صارمة، بوقف تصاريح العمل للمصريين حتى إشعار حكومي آخر. والجدير بالذكر أن الحكومة المصرية، هي من خططت في الفترة الأخيرة لتوريد أعداد من العمال المصريين للعمل في دولة الكويت. لكن الخبر يعني أن محاولات الحكومة المصرية في الفترة الماضية لضمان تكملة تدفق العمال باءت كلها بالفشل.

وحول وقف استقدام العمالة المصرية، ذكرت تقارير صحفية كويتية، أن وزير الداخلية الشيخ طلال الخالد، أمر بوقف اتفاقية ربط القوى العاملة مع دولة مصر. كما تأكد عمل هيئة القوى العاملة على إيقاف أذونات العمل للقوى البشرية القادمة من مصر حتى إشعار آخر رسمي حكومي. وأرجعت الهيئة لضرورة وضع آلية ومنهجية جديدة، تضمن حقوق البلدين في موضوع استقدام العمالة.

إليك أيضا: كم باقي على افتتاح ونتر وندرلاند الكويت 2023

حقيقة ترحيل المصريين من دولة الكويت

في الحقيقة، هذه إشاعة ظهرت لتهويل المشاكل القائمة بين البلدين. أي أن دولة الكويت لم تصدر قرار رسمي بترحيل المصريين الوافدين للعمالة في الكويت. لكن قرارات الترحيل تبقى لكل الجنسيات، وعلى كل من يخالف قوانين البلاد، وفي الحالات المتمثلة على النحو التالي:

  • عدم وجود الكفالة للمصريين المقيمين في الكويت.
  • كما عدم وجود إجازات العمل الرسمية الصادرة عن مؤسسات الدولة الكويتية.
  • ارتكاب المخالفات والجرائم على مستوى النظام وأمن الدولة.

أما عن ما يدور بترحيل كل المصريين من دولة الكويت، بدون أي سبب، فهذه مجرد إشاعات باطلة، لا صحة لها. بينة زيادة الضخ الإعلامي السلبي بين البلدين، وزعزعة ثقة المصريين المقيمين فيها.

اقرأ أيضاً: طريقة التسجيل في منصة كويت مسافر Kuwait mosafer للمغادرين من الكويت

ما حقيقة ترحيل المصريين من الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية

حقيقة مخالفة السفارة المصرية في الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية بسببها

حسب العديد من التقارير المسربة من داخل السفارة المصرية في الكويت، أن السفارة خالفت بالفعل القوانين المنظمة لسوق العمل في الكويت. حيث سيكون هنالك اشتراطات وأحكام جديدة، سيتم العمل عليها، بغية توثيق تصاريح عمل المصريين بعد التغييرات التي لحقت بعملة الجنيه وأدت إلى تراجع قيمته أمام العملات الخليجية والأجنبية. وهذه الإجراءات، هدفها الأساسي، منع دخول عمالة هامشية غير مرصودة، وضبط سوق العمل بشكل عام في البلاد.

كما بدا جلياً أن جملة من العوامل والتأثيرات الاقتصادية، ذات الارتباطات المباشرة بالحالة المصرية، عملت على تفاقم الطلب على الكويت، ودفعت باتجاه اتخاذ قرارات حكومية كويتية، من شأنها وقف استقدام القوة العاملة في ظل حديث توتر على مستوى الحوالات المالية بين البلدين، وتجاوزات ظهرت بشكل واضح، بشأن تسعير الجنيه مقابل الدينار الكويتي.

وعلى حد قول المصادر الحكومية الكويتية، أن الحكومة الكويتية وجدت الأسباب والمبررات التي تجعلها تمضي في طريقها نحو تخفيف استقدام القوى العاملة المصرية، وتضييق الخناق على العمالة الموجودة لديها بشكل عام، خاصة على مستوى المؤسسات الحكومية.

أسباب زيادة استقدام العمالة المصرية ورغبة المصريين للعمل في الكويت

لا بد من ذكر السبب الأساسي الذي زاد التوتر الحاصل بين القاهرة والكويت في هذا الموضوع. وهو زيادة الإقبال في سفر المصريين نحو دولة الكويت، بدون أي مبررات واضحة، أو عقود عمل متفق عليها قبل السفر. لذا إليك قائمة بأهم هذه الأسباب، على النحو التالي:

  • مع وصول الدينار الكويتي إلى أكثر من 80 جنيه. والانخفاض التنازلي الذي يعاني منه الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية والخليجية، هو السبب الأساسي لسفر المصريين، وتقصدهم الكويت. خاصة أن عملة الكويت، هي الأقوى على المستوى الخليجي والعربي، وتنافس على المستوى العالمي.
  • الإنتاج البشري التي تقدمه دولة مصر، تجعل الآلاف سنوياً، يبحثون عن فرصة سفر وعمل خارج مصر. لذا تعد الكويت إحدى هذه الوجهات المفضلة للمصريين.
  • الجالية المصرية الموجودة حالياً في الكويت، والمستقرة منذ زمن لا بأس به في الكويت. أحد الأسباب التي تدفع وتحاول استقدام أفراد أخرى من مصر للكويت. حيث لم تستطع الجهات الحكومية الكويتية من حصر رقم لعدد الجالية المصرية الموجودة في الكويت بشكل رسمي (850 ألف تقريباً)، عدا أنها الجالية العربية الأكبر على مستوى البلاد.

اقرأ أيضاً: كيفية إلغاء خدمة الإنترنت فيفا الكويت وأفضل باقات الإنترنت من فيفا الكويت

أسباب زيادة استقدام العمالة المصرية ورغبة المصريين للعمل في الكويت

في الختام لمقالتنا “ما حقيقة ترحيل المصريين من الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية“. وبعد التعرف على “حقيقة مخالفة السفارة المصرية في الكويت ووقف استقدام العمالة المصرية بسببها“. كما “أسباب زيادة استقدام العمالة المصرية ورغبة المصريين للعمل في الكويت“. نستدرك أن حكومة الكويت على اقتناع تام بوجود ثغرات من السفارة المصرية، يتسلل منها العمال المصريون غير المهيئين، وبلا تأشيرات عمل رسمية. ولا يقومون باستخراج تصاريح عمل في الدولة بعد الوصول إليها. ما يؤدي إلى مشاكل في سوق العمل في دولة الكويت وسط أوضاع اقتصادية عالمية مزعجة للجميع.

العدد الحقيقي للمصريين في الكويت؟

لا يوجد أي رقم حكومي لعدد المصريين في الكويت، لكن هنالك بعض الأرقام الغير رسمية، والتي تؤكد وصول عدد المصريين إلى 2 مليون، بعد أن كانو حوالي نصف مليون عام 2018.

هل سيتم ترحيل كل المصريين من الكويت؟

ما تقوم به الحكومة الكويتية، هي الحد من هجرة المصريين للكويت بشكل اعتباطي. ولا صحة لأي أخبار تفيد بترحيل أي مصري موجود بشكل نظامي في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *